الآمل
جريدة الحزب الديمقراطى المصرى

 

Home

الأوضاع التى لا ترضينا اليوم , سوف نتحسر عليها غدا
وما أسهل الكلمة عندما نقولها , وما أصعب التجربة عندما نخوضها

إن الأمور والأوضاع التى تعانى منها الآن أرض الكنانة , لم تعد تتحمل أى صبر أو إنتظار , كما أن وسائل علاجها لن تعد تتقبل أى سلبية وخوف وتردد وعدم مبالاة .. يجب آلا نيأس وأيضا آلا نهون من الكفاح الآن من أجل حياة أفضل بكل شجاعة وإقدام لتحقيق كافة الآمال التى نتطلع اليها حيث الأوضاع الداخلية وصلت الى حافة الهاوية الأبدية , والأوضاع التى لا ترضينا اليوم , سوف نتحسر عليها غدا .

إننا شعب ذو حضارة عريقة ..وسبب تخلفنا وتأخرنا , وعدم استطاعتنا أن نعطى تلك الحضارة الطاقة للاستمرار والتطور هو " الوصاية " التى فرضتها علينا نظم الحكم للآن , والتى لم تترك لنا حرية الاختيار والتطور والنهوض .

وأصبح الإنسان المصرى عبئا على نفسه وعلى الدولة .. وفقد بالتالى الإحساس بالمسئولية , وتوارى الانتماء , وانتابه الإحباط واللامبالاة , وتفشت السلبيات التى تنعكس على السلوك الوطنى والشخصى .

إن كفاحنا الذى بدأ الآن فرضته علينا الظروف القاسية المحيطة بنا , والتى لم ترحم ضعفنا يوما ما , وسوف نتغلب على سلبيتنا المميتة , ونندم على تراخينا وتهقررنا والتردد الخوفى فى المواجهة , بانتظار المعجزات السماوية التى لا يعطيها الله إلا لمن يستحقها ويسعى اليها .. ومن الآن سنفعل شيئا ملموسا لنبرهن أننا نستحق الحياة الأفضل الكريمة , والتى ناضل وكافح من أجلها الأغلبية العظمى من دول العالم وبالذات فى الدول التى كانت فى دائرة النسيان , لا يجب الا نترك الصدأ يسرى فى شرايين حياتنا ومستقبلنا .. وعلى ثقة بأننا سنقدم أحسن مما قدمته الأجيال السابقة .. حيث سنتعلم من أخطائهم فلا نواصلها , وسنتعلم من حسناتهم فنواصلها .. وأملى ذلك من جيلنا القادم .


قاطع السلطة الديكتاتورى المفروض بمصر السيد محمد حسنى مبارك ,  وخطابه فى 26. فبراير2005 الاحتوائى الأجوف الرنان , بالأوهام البراقة المطاطة , وعقدة الاعتقاد الوهمى بالسحر والتنويم المخدر للجماهير .. التفاصيل ......

 

[Home]

 
© of 1987 to 2005, publisher BANY-E.Roethe & Co. KG, D - 81739 Munich, Im Gefilde 51, Tel: +49 89 6016156 Fax: +49 89 68906537 eMail: alamal@alamal.de
     
حقوق الطبع والنشر محفوظة لدار النشر بانى – ألمانيا ميونيخ
All rights reserved. Without explicit, written permission of the publisher it is not allowed to duplicate articles or parts of from AL-AMAL in any form through photoprint, fiche or another procedure or to spread. The same is valid for the right of public fabrication.