الآمل
جريدة الحزب الديمقراطى المصرى

 

Home

التحريض السافر الفسادى الهمجى الفوضوى الإنحرافى الإجرامى فى أرض الكنانة
للشعب , من قاطع السلطة الديكتاتورى المفروض بمصر السيد محمد حسنى مبارك

قاطع السلطة الديكتاتورى المفروض السيد حسنى مبارك فى أرض الكنانة , قال مرددا فى حديث بإرسال هوائى مباشر , ولدى التسجيل التليفزيونى .. أن مرتب الموظف لا يأكله عيش حاف هذا لا يحدث إلا من يبرر حكم الغابة الهمجى فى الاستيلاء والاغتصاب .. أنه تحريض سافر , وتشجيع فاضح , ودعوة بشعة على الانحراف والرشوة والسلب والنهب وتبريرا للإجرام , وتسهيل السرقة والنصب والاحتيال , وإهدار وسفك لكل القيم الأخلاقية , والتكفير بكل المبادئ والشرعية السماوية .. أنه يدرع الموظفين بعسكريته المفرطة , ومرتباته التافهة لهم , ضد الشرف والأخلاق والمبادئ .. ماذا ينتظر قاطع السلطة من الموظفين , الذين هم رمز وشرف الدولة , وحماة اقتصادها القومى فى أنحاء العالم .. أين هى الدولة ؟ إذا كان أهم أركانها وأساس استمرارها , وهم موظفيها , هياكل عظمية أو حراميه ومحتالين ونصابين .

وإن قول قاطع السلطة الحالى بدون أدنى شعور بمسئولية , أن مرتب الموظف لايكفى العيش الحاف , إنها دعوة خبيثة , وهو يعنى الشاطر يفهم , هذا هو بعينه إرهاب الفوضى والانحراف , معضدا ومحرضا من السلطة نفسها , وهذا أشنع إرهاب فى التاريخ , حيث لا حماية ضد الإجرام .. إن فاقد الأهلية لا يمكن أن يفكر فى مثل هذا التفكير البشع .. أنه لا يريد شرفاء , ليس لدى حزب المخابرات العمود الفقرى للسلطة , دوسيهات بانحرافهم وجرائمهم , لاستخدامها ضدهم عند الحاجة فقط للقضاء عليهم .. عندما يرتفع صوت معاناتهم وآلامهم , أو منافسة السلطة وعملاءهم .

ومن هنا تنهار الدولة وتزداد همجيتها ويتحول شعبها الى قطعان من الذئاب والغنم والضباع البشرية .. الذئاب تلتهم الغنم والضباع تنتظر الفضلات .. وقمة السلطة مرتاحة على كده , لإنهاك قوة الشعب فى اللهث محطم الأنفاس وراء لقمة العيش السرابية .. وأعوانه الذئابية والصحافة الضباعية المغلوبة على أمرها بأسطوانتهم المشروخة يمجدون ويجللون كل ما يقوله سواء عقلانى أوهفوانى , فالتهليل جاهز قبلها فى كل الأحوال والأوقات , فهم لا يريدون أكل عيش حاف , فقد تعودوا على التخمة والإنعامات الغزيرة من السلب والنهب الذى يحرض عليه قاطع السلطة فى مصر .. الذى يرفع شعار حاميها هم حراميها .


سيادة القانون وعدالة وحياده القضاء المزعومة .. والتزييف والتزوير للحقيقة البشعة .. التفاصيل ......

 

[Home]

 
© of 1987 to 2005, publisher BANY-E.Roethe & Co. KG, D - 81739 Munich, Im Gefilde 51, Tel: +49 89 6016156 Fax: +49 89 68906537 eMail: alamal@alamal.de
     
حقوق الطبع والنشر محفوظة لدار النشر بانى – ألمانيا ميونيخ
All rights reserved. Without explicit, written permission of the publisher it is not allowed to duplicate articles or parts of from AL-AMAL in any form through photoprint, fiche or another procedure or to spread. The same is valid for the right of public fabrication.